post

احتفلت MTN سوريا بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة ورأس السنة الميلادية الجديدة بطريقة مميزة هذا العام، حيث قامت برعاية كل من مهرجان “رنوا جراس” في محافظة حمص، ومسرحية غنائية للأطفال قدمتها فرقة “غنوى” للأطفال يوم الخميس 5 كانون الأول في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق، لنشر السعادة والبهجة في قلوب الجميع.

وتميز عرض “غنوى” بروعته وتميزه، حيث قامت مجموعة من الشباب بتمثيل شخصيات كرتونية معروفة ومعهم بابا نويل، وتقديم استعراض غنائي راقص ومشاركة الأطفال التفاعل مع الموسيقا والأغاني الخاصة بالأعياد المجيدة بطريقة مميزة. وكان للعرض أثر إيجابي على الأطفال الذين شعروا بالفرح والمتعة، الأمر الذي أرادت MTN تحقيقه من رعايتها للمسرحية، ومشاركة جميع السوريين بمناسباتهم وأعيادهم المباركة.

        

كما خصت شركة MTN هذا العام أهالي مدينة حمص لمشاركتهم احتفالاتهم بالأعياد المجيدة من خلال مهرجان “رنوا جراس” الذي يقام للسنة الخامسة على التوالي، وذلك إبتداءً من الخميس 28 تشرين الثاني ولغاية 21 كانون الأول في صالة كنيسة جاورجيوس في حيّ الحميدية في حمص، حيث يتضمن هذا المهرجان نشاطات مختلفة من معارض وكرمس ألعاب وأمسيات موسيقية وشعرية بالإضافة للمسرحيات والحفلات التي تهدف إلى إدخال أهالي المنطقة في غمرة الفرح الميلادي، وذلك على اختلاف مراحلهم العمرية، انطلاقاً من الأطفال ومروراً بالشبيبة، وصولاً إلى المسنين الذين هم بحاجة إلى الفرح بعد تعب سنوات الحرب التسع.

الجدير ذكره أنه كان لكلتا الفعاليتين هدفاً هاماً  أرادت MTN تحقيقه، وهو نشر السعادة والسلام في جميع المدن السورية، بالإضافة إلى سعيها الدائم لدعم مواهب السوريين بكافة المجالات الفنية والثقافية والاجتماعية، ومشاركة جميع السوريين بمناسباتهم وأعيادهم المباركة.