أغلقت الأسهم الأوروبية منخفضة اليوم بعد بيانات متشائمة للناتج المحلي الإجمالي لكنها سجلت ثالث شهر على التوالي من المكاسب بدعم من تفاؤل بتعاف اقتصادي من تداعيات جائحة كورونا.

وذكرت رويترز أن مؤشر ستوكس 600 الأوروبي أنهى جلسة التداول منخفضا 0.3 بالمئة لكنه يظل قريباً من أعلى مستوى له على الاطلاق حيث ينهي الشهر مرتفعاً 1.8 بالمئة.

وسجل الاقتصاد الألماني انكماشاً أكبر من المتوقع بلغ 1.7 بالمئة متضرراً من تجديد الإغلاقات لاحتواء انتشار كورونا.